تحلم سيدني بارتياد الجامعة التي ارتادتها والدتها الراحلة، واﻹنضمام إلى جماعة الفتيات التي ترأستها والدتها، وتفاجأ بأن الجامعة لم تعد كما كانت، كما تصدم بأن جماعة الفتيات أصبحت تعتمد فقط على الموضة والرشاقة وبقيادة فتاة مغرورة تدعى راشيل، وتتصادم سيدني مع راشيل بسبب أسلوبها وتُطرد من منزل الجماعة، فلا تجد أمامها سوى منزل سبعة شبان منبوذين من الجامعة

تحلم سيدني بارتياد الجامعة التي ارتادتها والدتها الراحلة، واﻹنضمام إلى جماعة الفتيات التي ترأستها والدتها، وتفاجأ بأن الجامعة لم تعد كما كانت، كما تصدم بأن جماعة الفتيات أصبحت تعتمد فقط على الموضة والرشاقة وبقيادة فتاة مغرورة تدعى راشيل، وتتصادم سيدني مع راشيل بسبب أسلوبها وتُطرد من منزل الجماعة، فلا تجد أمامها سوى منزل سبعة شبان منبوذين من الجامعة