ألفرح

يقوم «زينهم» (خالد الصاوي)، بعمل فرح وهمي، ليستطيع أن يجمع أموال يشتري بها ميكروباص، ولكن تموت والدته في نفس الليلة، ويجد الابن نفسه في مأزق استكمال الفرح من أجل جمع النقود، أم يلغيه لوفاة والدته، ويرينا الفليم نهايتين الأولى عندما يقتنع الابن بآراء أصدقائه يدخل والدته المتوفاة إلى إحدى حجرات المنزل ويعود ليستكمل الفرح، والنهاية الثانية أقل حدة وتتسق مع الواقع، وهي إلغاء الفرح احتراماً للمتوفاة.

يقوم «زينهم» (خالد الصاوي)، بعمل فرح وهمي، ليستطيع أن يجمع أموال يشتري بها ميكروباص، ولكن تموت والدته في نفس الليلة، ويجد الابن نفسه في مأزق استكمال الفرح من أجل جمع النقود، أم يلغيه لوفاة والدته، ويرينا الفليم نهايتين الأولى عندما يقتنع الابن بآراء أصدقائه يدخل والدته المتوفاة إلى إحدى حجرات المنزل ويعود ليستكمل الفرح، والنهاية الثانية أقل حدة وتتسق مع الواقع، وهي إلغاء الفرح احتراماً للمتوفاة.